المكتبة » التــــــــاريخ الإســـــلامـي

عنوان الكتاب
البستان الجامع لجميع تواريخ أهل الزمان - مكتبة المتنبي
وصف الكتاب

من كتب التراث المخطوطة التي لم تنشر ولم تحقق تحقيقا علميا قبل الآن واحد يعتبر من أهم الكتب التي تنتمي إلى المكتبة التاريخية وهو يحمل عنوان البستان الجامع لجميع تواريخ أهل الزمان ينسب إلى القاضي عماد الدين أبي حامد مجمد بن حامد الأصفهاني المعروف بالكاتب ويتضح مما في الكتاب من مادة تاريخية أن المؤلف كان واسع الإطلاع دلت عليه الشمولية في تناول الأحداث في المشرق والمغرب على السواء فهو يتناول تاريخ البشرية من بدء التناسل حتى التسعينيات من القرن السادس الهجري وبالتحديد قبل نهاية سنة 593هـ واستهل الكاتب بمقدمة قصيرة لخص فيها المؤلف مضمونه فابتدأ من تاريخ الأنبياء من آدم عليه السلام إلى مولد محمد صلى الله عليه وسلم وصفته وهجرته ثم سيرته سنة بعد سنة وماجرى في كل سنة من حوادث وامور وعهد الخلفاء الراشدين وماجرى في ايامهم من فتوحات ومن توفي من الصحابة سنة بعد سنة ومثل ذلك في عهد الخلفاء الأموين ثم العباسيين من بعدهم ويبدو الحضور التاريخي لمدينة الموصل في هذة الفترة ويغلب ذكر الوفيات على الحوادث في المرحلة الأولى من العصر العباسي وكل ذلك باختصار وايجاز شديدين ولكن المؤلف يتوسع في أخبار المأمون ويأتي عنه بمعلومات نادرة وخصوصا أثناء دخوله مصر ويتناول قيام دولة بني طولون ثم الدولة الأخشيدية وعن القرامطة والحمدانيين والخارجين على الدولة العباسية ولا يخلو الكتاب من ذكر لبطارقة الإسكندرية والقسطنطينية وانطاكية وحملات الروم في مصر والشام برا وبحرا وقيام الدولة الفاطمية في مصر واخبار خلفائها وجهاد صلاح الدين الأيوبي واسقاطه للدولة الفاطمية في مصر وفتوحاته مع الإحاطة باخبار متفرقة عن بلاد النوبة وبرقة وتونس والقيروان والمغرب الأقسى أوالأندلس وغير ذلك من أخبار الهند وبلاد الروم وجزر البحر المتوسط حتى اليمن وحضرموت ويذكر الوفيات في سياق الحوادث دون التوسع في الترجمة وفي الكتاب أيضا ميز للظواهر الطبيعية من جهة وللغرائب والعجائب من جهة اخرى ولأهمية هذا المصنف اعتنى عبد السلام تدمري بتحقيق متنه معتمدا على نسخة استانبول التي عثر عليها في التحقيق لأنها الأقدم والأتم وبالرجوع لعمل المحقق نجد أنه يتجلى أولا من جهة وعلى طواعية العربية وحسن تقبلها لأي جديد في نطاق ترسيخ الهوية البلاغية من جهة ثانية وعلى سعة الأفق العلمي والملكات اللغوية وعمق الحس البلاغي الجمالي لدى الخطيب القزويني من جهة ثالثة
ولما كان هذا الكتاب من أشمل كتب اللغة على الإطلاق فقد عني الدكتور ياسين الأيوبي بقراءته وشرحه واخراجه للنشر بحلة علمية شبه تحقيقية يراعي فيها كل مايطلبه التحقيق من ضبط دقيق النص وشرح غامضه وتصويب غلطه إن وجد وتخريج شواهده والتقديم له وتذييله بفهارس وقوائم للمصادر والمراجع وغير ذلك مما يقوم به الباحث الرصين وهو يقدم أثار السلف الصالح لأحيالنا الجديدة .
البستان الجامع لجميع تواريخ أهل الزمان - عماد الدين الأصفهاني 597 هـ
تحقيق : محمد علي الطعاني
مؤسسة حمادة للدراسات الجامعية والنشر والتوزيع - إربد / الأردن ، مكتبة المتنبي ، الدمام / السعودية
2003 م - 493 صفحة

تاريخ النشر
1437/6/15 هـ
عدد القراء
3924
روابط التحميل


أضف تعليقا:

الاسم:

التعليق:

أدخل الرموز التالية: