المكتبة » السيـر والتراجم والأنساب

عنوان الكتاب
عقيدة الإمام أبي الحسن الأشعري
وصف الكتاب

وهذا الكتاب في بيان عقيدة الإمام أبي الحسن الأشعري الذي خرج عن المعتزلة ورجع لعقيدة أهل السنة والجماعة، وبيان أن هناك اختلافًا ظاهرًا بين ما كان عليه الإمام أبي الحسن الأشعري ومتقدمو أتباعه الأشاعرة في بعض المسائل، وبين ما استقر عليه الرأي عند المتأخرين منهم في تلك المسائل، وهو ما يؤدي إلى القول بأن الأشاعرة المتأخرين لم يكونوا متبعين تمامًا لأبي الحسن الأشعري / وإنما خالفوه في مسائل من الأهمية بمكان، حتى قال بعضهم:
لَوْ حُدِّثَ الْأَشْعَرِيُّ عَمَّنْ لَهُ إِلَى رَأْيِهِ انْتِمَاءْ
لَقَالَ أَخْبِرْهُمْ بِأَنِّي مِمَّا يَقُولُونَهُ بَرَاءْ
فغالبُ المتأخرين من الأشاعرة خالفوا الأشعري في كثير من أقواله، فهم ينفون صفة الاستواء لله ـ والعلو والنزول واليد والعين، وهذه الصفات كلها يخالفون فيها الأشعري نفسه.
وقد استفدتُ كثيرًا في هذا الكتاب مما كتَبه الدكتور سفَر بن عبد الرحمن الحوالي - حفظه الله - في هذا المجال( )، حيث بيَّن الأصول المنهجية التي خالف الأشاعرة فيها أهل السنة والجماعة ، وأوضحَ عدمَ وجود دليل على دعوى الأشاعرة أن عقيدة عامة المسلمين هي عقيدتهم، وذكر بعض الأمثلة على التناقض في منهجهم.
شحاتة محمد صقر

تاريخ النشر
1440/8/14 هـ
عدد القراء
341
روابط التحميل


أضف تعليقا:

الاسم:

التعليق:

أدخل الرموز التالية: