المكتبة » الكتيبات الإسلاميـــــــة

عنوان الكتاب
المنتقى من كتاب ذم الهوى لابن الجوزي
وصف الكتاب

ذكر المؤلف في المقدمة :
الهوى ميل النفس إلى ما تحبه وتهواه, فإن كان موافقاً للشرع فهو هوى محمود, وإن كان مخالفاً له فهو هوى مذموم, قال الله سبحانه وتعالى:  أَفَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَـهَهُ هَوَاهُ [الجاثية:23] قال العلامة السعدي رحمه الله: فما هواه سلكه, سواء كان يرضى الله, أم يسخطه.
والهوى المذموم ينبغي التنبه له والوقاية منه قبل الوقوع فيه, ومن ثم المبادرة بالعلاج إذا استزل الشيطان الإنسان فوقع في مرض من أمراضه, وأمراض الهوى المذموم قد تكون في الشبهات, وقد تكون في الشهوات.
وقد وقع رجل في عصر الإمام ابن الجوزي رحمه الله, في مرضٍ من أمراض هذا الهوى المذموم, فطلب النصيحة من ابن الجوزي, فصنف رحمه الله كتاباً في ذلك, سماه " ذم الهوى "
وقد جاء الكتاب في خمسين باباً, وقد يسّر الله الكريم لي فانتقيتُ منه بعض الفوائد, التي أسأل أن ينفع بها, ويبارك فيها.

تاريخ النشر
1441/7/6 هـ
عدد القراء
1544
روابط التحميل


أضف تعليقا:

الاسم:

التعليق:

أدخل الرموز التالية: