المكتبة » بحوث ومسائل علميـــّة ( 1 )

عنوان الكتاب
الوجوه و النظائر الحديثية و أثرها في فقه الحديث
وصف الكتاب

فإن علم الوجوه والنظائر يعرف بأنه من فروع علم التفسير أو هو جانب من التفسير الموضوعي، ولم يوسع نطاقه ليشمل أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم والوجوه أو الأشباه والنظائر، أن تكون الكلمة الواحدة ذكرت في مواضع مختلفة على لفظ واحد وحركة واحدة، وأريد بها في كل مكان معنى غير الأول. وممن عرّف هذا العلم ابن الجوزي في كتابه" نزهة الأعين النواظر في علم الوجوه والنظائر" . قال : "اعلم أن معنى الوجوه والنظائر أن تكون الكلمة الواحدة ذكرت في مواضع من القرآن على لفظ واحد وحركة واحدة ، وأريد بكل مكان معنى غير الآخر .

تاريخ النشر
1427/8/25 هـ
عدد القراء
10659
روابط التحميل


أضف تعليقا:

الاسم:

التعليق:

أدخل الرموز التالية: