المكتبة » الحـــــــديث وكُتب السُّنَّة

عنوان الكتاب
المدخل إلى السنن الكبرى للحافظ البيهقي - ط دار الخلفاء
وصف الكتاب

اسم الكتاب الذي طبع به، ووصف أشهر طبعاته:
طبع باسم:المدخل إلى السنن الكبرى
تحقيق د. محمد ضياء الرحمن الأعظمي، صدر عن دار الخلفاء للكتاب الإسلامي بالكويت، سنة 1404هـ.
توثيق نسبة الكتاب إلى مؤلفه:
لقد ثبتت صحة نسبة هذا الكتاب إلى مؤلفه من خلال عدة عوامل ؛ من أهمها أنه ذكره ونقل عنه وعده ضمن مسموعات أهل العلم كل من:
أ ـ أبو بكر بن نقطة في التقييد (ص:407).
ب ـ أبو الطيب الفاسي (1).
ج ـ الحافظ الذهبي في السير (10-8 و1866 و2093).
د ـ ابن حجر في اللسان (586) وفي تهذيب التهذيب (10).
هـ ـ حاجي خليفة في كشف الظنون (2644).
و ـ الكتاني في الرسالة المستطرفة (ص:34).
هذا فضلًا عن ذكر البيهقي لكتابه المدخل في مواضع عدة من مصنفاته الأخرى منها:
السنن الكبرى (37) وشعب الإيمان (16و 179و 299و203و252و 265و 276و 381).
وصف الكتاب ومنهجه:
لقد بلغت نصوص هذا الكتاب (699) نصًا مسندًا ويتضح منهج المؤلف في تصنيف كتابه من خلال النقاط التالية:
أ ـ رتب الكتاب على الأبواب.
ب ـ يصدر الباب بآيات من القرآن الكريم ما أمكن ذلك.
ج ـ يسند الأحاديث، والآثار، والأقوال التي يذكرها في كتابه إلا بعض الآثار، والأقوال، فيذكرها بصيغة الجزم: " قال فلان" أو بصيغة التمريض " بلغني عن فلان" أو " عن فلان ".
د ـ وربما ذكر النص ثم ذكر الإسناد بعده.
هـ ـ يذكر متابعات للأحاديث.
و ـ أكثر من النقول عن الإمام الشافعي.
ز ـ نص على حال كثير من النصوص إما تصريحا بالصحة، أو الحسن أو الضعف، أو يبين التفرد، أو يذكر الحديث غير مسند بصيغة التمريض، أو يذكر كلام أحد الأئمة فيه.
ح ـ إذا كان الحديث الذي أخرجه في الصحيحين، أو أحدهما يبين ذلك.
ط ـ يميز ألفاظ الروايات إذا تعدد الرواة، فيقول: " هذا لفظ فلان " وكذا إذا تباينت الرويات بين من أخرج الحديث فيقول: " أخرجه فلان، وزاد فيه فلان...إلخ "، أو " أخرجه فلان من غير زيادة كذا، أو مختصرًا أو بمعناه.
ك ـ يتحرى في صيغ الأداء، فيقول: حدثنا، أو أخبرنا فلان، أو قرأت في كتاب فلان، كذا أو ذكر فلان كذا.
ي ـ له آراء كثيرة مبثوثة في ثنايا كتابه في عدة مسائل من علوم الشريعة.

تاريخ النشر
1431/11/10 هـ
عدد القراء
7860
روابط التحميل


أضف تعليقا:

الاسم:

التعليق:

أدخل الرموز التالية: