المكتبة » بحوث ومسائل علميـــّة ( 2 )

عنوان الكتاب
هل أنتَ راضٍ عن الله؟!
وصف الكتاب

لماذا لا يرضى الكثير عن حظِّه في الحياة ويعيش شاكياً متذمراً؟ لماذا أصبحت الشكوى عند الكثير من النَّاس سمةً غالبةً عليهم؟

تاريخ النشر
1432/2/1 هـ
عدد القراء
4856
روابط التحميل


التعليقات:

- الحسن لشهاب.المغرب
انا راض على ربي و اتمنى ان يرضى ربي علي،و كيف و لماذا انا راض على ربي؟لماذا؟لانه اعطاني الكثير من النعم،و على راسها نعمة العقل و الصحة و العافية و الرزق الحلال،و كيف اكون راضي على ربي،بتقديم يد المساعدة لعباده المستضعفين المؤمنين ،و كما انني احس بان من يحترم ابنائي يحترمني،فان احترامي لعباده هي افضل طريقة لارضي بها ربي,و هي افضل طريقة لاعبد بها ربي،و الناس تختلف في عبادتها،منا من يفضل القيام بالصلاة و الزكة و الحج و الصوم و الشهادتين،و فينا من يعبد ربه بالعمل الصالح و شهادة ان لا الاه الا الله وحده لا شريك له,,,.
2021-4-5م.
- نعيمة الدمنهورى
سبحان من يقضى وصوت قضائه فى الخلق لا يعلو عليه قضاء.
2019-9-7م.


أضف تعليقا:

الاسم:

التعليق:

أدخل الرموز التالية: