الاستشارات » استشارات تربوية

كيف أحبِّب الصلاة إلى إخوتي الصِغار ؟

منير فرحان الصالح

السلام عليكم وحمة الله وبركاته
أخي أبو احمد أنا عندي إخوان صغار الأول عمره 11 سنه والثاني 8 والثالث عمره 7 أنا ألاحظ على أخي الكبير اللي عمره 11 التهاون في الصلاة وإذا قلت له لماذا لا تصلي يقول نسيت !!
حتى إذا ذكرته وقلت له الآن وقت الصلاة قم حتى لا تنسى يقول طيب!! ولا يصليها في وقتها
كيف أتصرف معهم أنا أريد أن يصلوا بدون ما اذكرهم والله أخاف عليهم يكبرون ويهملون الصلاة
اجو منك إرشادي بخصوص هذا الموضوع و جزاك الله خيرا

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
واسأل الله العظيم أن يصلح لك نفسك وإخوانك وأن يؤلف بينكم على البر والهدى والطاعة ..
وهنيئا لك أخيّة هذا الإحساس بالمسؤوليّة والحرص على أهل بيتك .
أخيّة ..
لم يأتِ الأمر بالصبر في القرآن الكريم بصيغة المبالغة بمثل ما أتى في سياق الصبر على أمر الأهل بالصلاة في قول الله تعالى : " وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها " .
فالمسألة ليست أن ننتظر النهاية ..
القضية أن نصبر ونصابر ونصطبر على أمر الأهل بالصلاة ..
حبّبيهم للصلاة بالكلمة الطيبة ..
بتذكيرهم بعظمة الله .. وعظمة الصلاة .. وأن الصلاة لقاء مع الله .
حبّبيهم للصلاة بذكر سيرة النبي صلى الله عليه وسلم لهم وهديه في الصلاة..
بمساعدتهم على القيام للصلاة ..
بالتحفيز ..
بالتشجيع ..
بالقدوة . .
بالدعاء ..
بتعاون الأهل جميعاً على ذلك .
الإيعاز لبعض المخلصين الثقاة من الجيران أو إمام الحي أن يسأل عنهم ويحتويهم في المسجد ..
الأهم . . أن لا نعمل لننتظر النهاية ..
بل استمتعي بصبرك على أمرهم بالصلاة لأنك في عمل صالح .
أصلحهم الله ونفع بك .