الاستشارات » استشارات عامة

زوج أختها يتحرش بها وتطلب توجيه للتعامل مع الموقف

منير فرحان الصالح

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أعاني من مشكلة أرقت مضجعي وجرت لها مدامعي حتى خارت قواي، توفيت أمي وكذلك أبي رحمهما الله وأعيش بسكن مستقل بجوار أختي المتزوجة..
قبل عامين نسيت باب منزلي مفتوحا حيث أن منزلي ومنزل أختي متجاورين ولهما فناء مشترك، فوجئت بزوج أختي يتسلل لغرفتي ويتأملني أثناء نومي، صرخت وفزعت ولكن كتمت الأمر لأن وضع أختي الصحي بتلك الفترة كان حرجا جدا،
لا أقابل زوج أختي إلا بحجاب شرعي كامل مع تغطية الوجه، لكني بعد الحادثة صرت أتحاشاه وهو لا يعلم السبب إذ اعتقد أنني لم أعرف هويته بسبب الظلام، كانت حياتي خوف وقلق من أن يقتحم البيت ثانية ويعتدي علي، صرت أعاني مما يشبه الوسواس القهري واشعر أني مراقبة طوال الوقت ولا أنام إلا نزرا مما أثر على صحتي، والآن بعد أن تحسنت حالي النفسية قليلا أخبرتني ابنة أختي أن زوج أمها ينظر لها نظرات خبيثة، ويتسلل لغرفتها ليلا، أنا خائفة جدا عليها ولا أدري ما أفعل، أختي مغرمة بزوجها جدا ولن تصدقني أو تصدق ابنتها فقد لمحت لها مرارا وآثرت التجاهل مع العلم أنني لا أخوة لي وبالنسبة لابنة أختي لها أخوة من والدها لكنهم والوالد لا صلة لهم بها ولا يكترثون لأمرها، هلا أرشدتموني لما يمكنني فعله جزاكم الله خيرا..

وعليكم السلام ورحمت الله وبركاته
وأسأل الله العظيم أن يصرف عنكم السوء واهل السُّوء .
أختي الكريمة ..
ما دام عندك بيت مستقل وله باب يُغلق من جهتك فما عليك مشكلة إلاّ أن يكون هناك إهمال منك .
بالنسبة لبنت أختك يمكنك أن تقترحي عليها إنها تسكن معك في نفس شقتك ما دام بيتك وبيتك أختك متجاورين .
ويمكن أن تقول البنت أنها لا تشعر بالخصوصية بوجود زوج أمها ..
فإن رأيتِ أن الموضوع ممكن يتطوّر ، فيمكنك التواصل مع الجهات المختصة المعنية بالحماية الأسرية .
والله يرعاك ؛ ؛؛