الفتاوى » بدع ومُحدَثات

يقرؤون آياتٍ معيّنة آلاف المرات بدعوى قضاء الحوائج !

عبد الرحمن السحيم

آيات قرآنية لقضاء الحاجات قرأت هذا الموضوع في أحد المنتديات وأرجو إفادتي بمدى صحته الإنجاب حبيت أكتب لكم آيات قرآنية بإذن الله تعالى يحصل الإنجاب لأنها أولا آيات الله وثانيا مجربة وأكيدة بإذن لله وكذلك الآيات ليست فقط للإنجاب لأي حاجة ... الخطوات التي يجب عملها قبل قراءة الآيات لحدوث الحمل... 1/يكون التقارب بين الزوجين بعد الدورة بثلاثة أيام لأن ما تكون البويضة متهيئة يعني إذا كانت دورتها 7أيام يكون 8-9-10ما يحدث تلقيح ولهذا يكون أفضل وقت لتقارب الزوجين 11إلى 16 2/أن يتوضأ كلا الزوجين ويقرؤون هذه الآية ثم يحدث التقارب وبإذنه تعالى يحدث الحمل... الآية... من لم تحمل زوجته لا لأجل عله فليقرأ هذه الآيات 3مرات قبل التقارب تحمل إن شاء الله (كهيعص ذكر رحمت ربك عبده زكريا إذ نادى ربه نداء خفيا قال رب إني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبا ولم أكن بدعائك رب شقيا وإني خفت الموالي من ورائي وكانت امرأتي عاقرا فهب لي من لدنك وليا يرثني ويرث من آل يعقوب واجعله رب رضيا يا زكريا إنا نبشرك بغلام اسمه يحيى لم نجعل له من قبل سميا قال رب أنى يكون لي غلام وكانت امرأتي عاقرا وقد بلغت من الكبر عتيا قال كذلك قال ربك هو على هين وقد خلقتك من قبل ولم تك شيئا)سورة مريم من1ألى9 مجموعة من الآيات تساعد في سرعة الاستجابة... *لقضاء الحاجات فليقرأ (سورة الإخلاص)71مرة ولا يتكلم بينهن فإنه جرب لقضاء الحاجات ودفع البليات. *لقضاء الحاجات تقرأ الآية الآتي ذكرها 7مرات وتقرأ بعدها الأسماء الحسنى ثم تقول (اللهم بحق أسمائك الحسنى وبحق محمد افعل بي كذا وكذا – وتطلب حاجتك – وصل اللهم على محمد وعلى آل محمد) وهذه هي الآية (ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ما كانوا يعملون )سورة الأعراف الآية 180 *لقضاء الحاجات نقل الكثير من المجربين أن الآية الآتي ذكرها إذا قرأتها من سجود 40 مرة وتطلب بعد ذلك حاجتك وأنت ساجد فأنها تقضى إن شاء لله وهذه هي الآية (لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين) سورة الأنبياء الآية 87 *لقضاء الحاجات تقرأ هذه الآية عصر الجمعة بعد الصلاة وهي (هو الحي لا إله إلا هو فادعوه مخلصين له الدين الحمد لله رب العالمين )417مره سورة غافر الآية 65 ثم تطلب حاجتك ثم تسجد وتقول في سجودك (يا حي)18مرة تقضي حاجتك إن شاء الله. *الإلحاح في الدعاء... إذا دعوت وأبطأ عليك الجواب وأردت التعجيل فاقرأ هذه الآية (وقال ربكم ادعوني استجب لكم ) سورة غافر الآية 60 تقرأها عدد 1096مرة فإما إن تنال حاجتك عاجلا وإلا فاترك والله أعلم .. *إذا أردت قضاء حاجة من الله فاقرأ يس ثم قل (اللهم بحق يس وآل يس افعل بي كذا..وكذا..بحق محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين) *سورة الحديد وهي مجربة لكل المطالب بأن يجلس صاحب الحاجة ليلة الجمعة متجها نحو القبلة ويقرأها 7مرات بنية قضاء الحاجة.. *من أراد قضاء حوائجه فليقرأ هذا الاسم 110مرات ويعرض حاجته فأنها تقضى إن شاء الله ومن استمر بالدعاء بهذا الاسم أمنه الله من النكبات والبلايا في الدنيا.. *من أغمه أمر فليصل ركعتين ثم يقول (يا بديع السماوات والأرض )70مرة ثم (يا بديع)1000مرة ثم يتصدق تقضى حاجته إن شاء الله تعالى.. *لسعة الرزق وقضاء الحاجات اقرأ(وإذا سألك عبادي عني فأني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعاني فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون)770مرة سورة البقرة 186 *كذالك لقضاء الحاجات وهو من المجربات والأكيدة بإذن الله أن تصلي على النبي محمد وعلى آل محمد 100000مرة لا يشترط أن تكون في نفس الوقت بل بثلاثة أيام إذا أمكن والله ثم والله بإذنه تعالى تستجاب الدعوة

الجواب :

هذه ظُلمات بعضها فوق بعض ! ويظهر أنها مأخوذة مِن كُتُب أو من مواقع الرافضة !

ولا يجوز تخصيص قراءة آيات بِعدد لم يأت في الشرع ، والأعداد التي حددوها ليس لها دلالات ، مثل ( 71 ) مرة ! و ( 417 ) و (110 ) و (1096) وغيرها من الآلاف المبالغ فيها !

وقد نَهى النبي صلى الله عليه وسلم عن قراءة القرآن حال السجود ، فقال عليه الصلاة والسلام : أَلا وَإِنِّي نُهِيتُ أَنْ أَقْرَأَ الْقُرْآنَ رَاكِعًا أَوْ سَاجِدًا ؛ فَأَمَّا الرُّكُوعُ فَعَظِّمُوا فِيهِ الرَّبَّ عَزَّ وَجَلَّ ، وَأَمَّا السُّجُودُ فَاجْتَهِدُوا فِي الدُّعَاءِ فَقَمِنٌ أَنْ يُسْتَجَابَ لَكُم . رواه مسلم .

وما يتعلق بِتكرار الأسماء الحسنى أو بعضها مِن البِدع الْمُحْدَثَة .
وسبق :
ماذا يحصل لجسمك عندما تقول لا إله إلا الله
http://www.almeshkat.net/index.php?pg=qa&cat=22&ref=1552
وسؤال عن :
توصل باحث هولندي في جامعة ( أمستردام) الهولندية إلى أن تكرار لفظ الجلالة يفرغ شحنات التوتر


http://www.almeshkat.net/fatwa/1761
وهنا :
هل قراءة القرآن بنية التوفيق أو بأي نية أخرى جائزة ؟
http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?t=74175
والله تعالى أعلم .