الفتاوى » قضايا شبكية

ما حُـكم اختراق أجهزة النصارى السبابين للإسلام وأخْذ ما فيها وفضحهم بها ؟

عبد الرحمن السحيم

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته وبارك الله فيكم أود أن أعرف حكم فضح النصارى أو الشيعة أو أي مخالف على غير ملة الإسلام سباب للإسلام والقرآن وللرسول محمد صلى الله عليه وسلم وذلك بالتهكير على جهازه أو جهازها والبحث عن شيء يفضحه أو يفضحها كمقطع جنسي أو معاملات سرية وغيره ، وعمل هذا المقطع مونتاج ونشره كفضيحة لهم لسبهم الإسلام وقدحهم الشديد فيه ونشر معلوماتهم كالاسم والرقم فما حكم هذا بارك الله فيكم ؟


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وبارك الله فيك .

تتم مُناصحته قبل فَضْحه ، فإن لم ينتصح ، فيُفضَح ليكن عِبرة لِغيره ، مِن باب المعاملة بِالْمِثل ؛ لقوله تعالى : (وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ) ، ولقوله عَزّ وَجَلّ : (فَمَنِ اعْتَدَى عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُوا عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَى عَلَيْكُمْ) .
ومن باب قوله تبارك وتعالى : (وَجَزَاءُ سَيِّئَةٍ سَيِّئَةٌ مِثْلُهَا) ، وقوله تعالى : (وَكَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآَيَاتِ وَلِتَسْتَبِينَ سَبِيلُ الْمُجْرِمِينَ) .

وسبق :
اختراق مواقع اليهود والنصارى التي تُسيء للإسلام
http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=77847

والله تعالى أعلم .