الفتاوى » الحديث وعلومه

ما صحة حديث"لا تقوم الساعة حتى يخسف ما بين الكعبة والبحر" ؟

فضيلة الشيخ : عبد الرحمن السحيم

السلام عليكم ورحمه الله تعالى وبركاته
شيخنا هل هذا الحديث صحيح
حديث الرسول عليه الصلاة والسلام يقول في الحديث ( لا تقوم الساعة حتى يخسف ما بين الكعبة والبحر) قال العلماء والله أعلم أنها جدة في آخر الزمان تنتشر الفتن ، ولا تجد من يقول الله الله ، فيخسف بهم الأرض لأنهم شرار الخلق .
جزاك الله الفردوس ودمت في حفظ الله

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وحَفِظَك الله وَرَعَاك .
المعروف أنه يُخسَف بِجيش يغزو الكعبة ، فيُخسف به قبل أن يَصِل إلى مكة .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يَغْزُو جَيْشٌ الْكَعْبَةَ فَإِذَا كَانُوا بِبَيْدَاءَ مِنْ الأَرْضِ يُخْسَفُ بِأَوَّلِهِمْ وَآخِرِهِمْ . رواه البخاري ومسلم .
وأما الذين لا يُقال فيهم : الله الله . فلا علاقة لهم بالخسف .
قَال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى لا يُقَالَ فِي الأَرْضِ اللَّهُ اللَّهُ . رواه مسلم.