الفتاوى » قضايا شبكية

الوجوه التعبيرية في الكتابة ، والماسنجر بين الجنسين

عبد الرحمن السحيم

شيخنا الفاضل : أنا مشرفة في إحدى المنتديات ، وهو منتدى إسلامي طبعا والأخوة هناك حملوا هم الدعوة إلى الله ونصرة المسلمين في بقاع الأرض - نحسبهم والله حسيبهم - ولكن هناك شيء لا يعجبني في المنتدى وهو كثرة هذه الوجوه التعبيرية التي يستعملها الأعضاء من الذكور والإناث عند تعقيبهم على بعضهم البعض وأنا من وجهة نظري – لا أحبذ هذا أن يكون بين النساء والرجال ...... فما رأيكم شيخنا في مثل هذا ؟؟ والأمر الآخر أنهم يستخدمون الماسنجر بين الأعضاء - وأنا لا أشك فيهم أبدا - بل هدفهم هو العمل من أجل الرقي بالمنتدى والدعوة - نحسبهم والله حسيبهم - ولكنني أخشى عليهم وقد راسلني مسؤول الموقع يريد أن أضيفه للماسنجر - وأنا طبعا أرفض الفكرة تماما بل أكثر من ذلك أيضا ،فأنا لم أرد على رسالته أصلا .. فهل يجوز شرعا هذا ؟ وسؤالي هنا ليس من أجل أن أغير فكرتي في الموضوع !! لا أبدا ، بل من أجلهم ، فأنا أرى أنه نعم الأخوة - نحسبهم والله حسيبهم - وهم أفضل مني بكثير ..... ولكن هاتين النقطتين لا تعجبانني ، وأريد أن أعرف رأي الشرع ، وبالنسبة لي فأنا لن أغير ما اعتدت عليه . بارك الله فيكم ونفع بكم . وأعانكم الله علينا وعلى رواد المنتديات

بالنسبة للوجوه التعبيرية لا تُعجبني وقد وضعها مرة أحد الشباب في ردّه على إحدى الأخوات فعاتبته وقالت : إننا في منتدى إسلامي . فأعجبتني شدّتها في الحق . وأحيانا إذا كتبت مشاركة وتوقّعت إضافة وجوه عطّلت استخدام هذه الخاصية . وفي يوم من الأيام طلبت مني إحدى الأخوات وهي ممن يُتابع الدرس طلبت مني إضافتها في برنامج المحادثة ( الماسنجر ) فأضفتها ثم أردت أن أُغلق هذا الباب ، فحذفتها من الماسنجر . وقد غضبت ابتداء ثم رضيت . وكانت قالت : إنها سوف ترسل لي رسالة على البريد ولكنها لا تستطيع أن تُراسل إلا المُضافين لديها في القائمة . عموماً أرى أن إغلاق مثل هذا الباب هو الأولى . لو كان هناك مراسلة عن طريق الرسائل الخاصة لكان أولى إذ يفي ذلك بالمطلوب دون دخول الشيطان بين المُتحادِثَيْن . والله تعالى أعلى وأعلم .