صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 21
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,259

    أُستاذي وشيخي وقدوتي ومعلِّمي وإمامي

    ليست مبالغة بل هي الحقيقة
    وليس هذا من الغلو
    وما هذا من التعصّب ، فكلّ تعصب مذموم إلاّ ما كان له
    وكل إمام يُرد عليه إلا هذا الإمام
    وكل شيخ يَصدر عن شيوخه إلا هذا الإمام

    قال ابن القيم رحمه الله :

    العلم الصافي هو العلم الذي جاء به رسول الله صلى الله عليه وسلم .
    وكان الجنيد يقول دائما : علمنا هذا مقيد بالكتاب والسنة ، فمن لم يحفظ القرآن ويكتب الحديث ولم يتفقه لا يُقتدى به .
    وقال أيضا : علمنا هذا متشبك بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم .
    وقال أبو سليمان الداراني : إنه لتمر بقلبي النكتة من نكت القوم فلا أقبلها إلا بشاهدي عدل من الكتاب والسنة .
    وقال النصر آبادي : أصل هذا المذهب ملازمة الكتاب والسنة ، وترك الأهواء والبدع ، والاقتداء بالسلف ، وترك ما أحدثه الآخرون ، والإقامة على ما سلكه الأولون .
    فهذا العلم الصافي المتلقّى من مشكاة الوحي والنبوة يهذب صاحبه لسلوك طريق العبودية .
    وحقيقتها : التأدب بآداب رسول الله باطنا وظاهرا ، وتحكيمه باطنا وظاهرا ، والوقوف معه حيث وقف بك ، والمسير معه حيث سارَ بك ، بحيث تجعله بمنزلة شيخك الذي قد ألْقَيت إليه أمرك كله سرّه وظاهره ، واقتديت به في جميع أحوالك ، ووقفت مع ما يأمرك به فلا تخالفه ألبته ، فتجعل رسول الله صلى الله عليه وسلم لك شيخا وإماما ، وقدوة وحاكما ، وتعلّق قلبك بقلبه الكريم ، وروحانيتك بروحانيته ، فتجيبه إذا دعاك ، وتقف معه إذا استوقفك ، وتسير إذا سارَ بك ، وتقيل إذا قال ، وتنزل إذا نزل ، وتغضب لغضبه ، وترضى لرضاه ، وإذا أخبرك عن شيء أنزلته منزلة ما تراه بعينك ، وإذا أخبرك عن الله بخبر أنزلته منزله ما تسمعه من الله بإذنك .
    وبالجملة : فتجعل الرسول شيخك وأستاذك ومعلمك ومربيك ومؤدبك ، وتُسقط الوسائط بينك وبينه إلا في التبليغ ، كما تسقط الوسائل بينك وبين المرسل في العبودية ، ولا تثبت وساطة إلا في وصول أمره ونهيه ورسالته إليك .
    وهذان التجريدان : هما حقيقة شهادة أن لا إله إلا الله ، وأن محمدا عبده ورسوله .
    والله وحده هو المعبود المألوه الذي لا يستحق العبادة سواه ، ورسوله المطاع المتَّبع المُهتدَى به الذي لا يستحق الطاعة سواه ومن سواه فإنما يطاع إذا أمر الرسول بطاعته فيطاع تبعا للأصل .
    وبالجملة : فالطريق مسدودة إلا على من اقتفى آثار الرسول واقتدى به في ظاهره وباطنه .
    فلا يتعنّى السالك على غير هذا الطريق فليس حظّه من سلوكه إلا التعب ، وأعماله
    ( كَسَرَابٍ بِقِيعَةٍ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاء حَتَّى إِذَا جَاءهُ لَمْ يَجِدْهُ شَيْئًا وَوَجَدَ اللَّهَ عِندَهُ فَوَفَّاهُ حِسَابَهُ وَاللَّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ )


    ولا يتعنّى السالك على هذا الطريق ، فإنه واصل ولو زحف زحفا ، فأتباع الرسول صلى الله عليه وسلم إذا قعدت بهم أعمالهم ، قامت بهم عزائمهم وهمهم ومتابعتهم لنبيهم ، كما قيل :
    من لي بمثل سيرك المدلل = تمشي رويدا وتجي في الأول
    والمنحرفون عن طريقه إذا قامت بهم أعمالهم واجتهاداتهم قعد بهم عدولهم عن طريقِه . انتهى كلامه رحمه الله .

    وقد كثُرت الدعاوى في اتِّباعه صلى الله عليه وسلم
    وكثُر المدّعون لمحبته
    الذين يزعمون أنهم قد استمسكوا بسنته ، واتّبعوا هديه

    إلا أن الواقع يُصدّق تلك الدعوى أو يُكذّبها

    فكم تُعظّم أقوال بعض الشيوخ على حساب قوله عليه الصلاة والسلام
    وكم تُقدّم آراء الرجال على رأيه صلى الله عليه وسلم بحجة : هل أنت أعلم مِن فلان ؟!
    أو بمتعلّق قال فلان : كذا ، وقال وفلان : كذا ! ولستَ بأكثر علما واطّلاعاً منهم !
    أو في مذهبي كيت وكيت !
    وكم يُردّ قوله عليه الصلاة والسلام ولا تُرد الأعراف
    وكم يُساء الأدب مع سيد ولد آدم
    وكم يُتقدّم بين يديه

    وكم .. وكم ..

    فهذا التساقط في الأسوة والقدوة والتخلّف في الانتساب إلى مُعلّم البشرية عليه الصلاة والسلام
    كاف بتعرية تلك الدعاوى في الاتِّباع
    واضح في تعظيم الشيوخ أكثر من تعظيم محمد عليه الصلاة والسلام
    تُسطّر برهانا جليّـاً أن أقوال الرجال أكثر إجلالاً في نفوس الأتباع من أقول النبي المجتبى والرسول المصطفى .
    تقول بكل وضوح :
    والدعاوى ما لم يُقيموا عليها = بيّنات أبناؤها أدعياءُ

    فالقول في وادٍ ، والفعل في وادٍ

    ورب العالمين قال في محكم التنزيل : ( فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُواْ فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجًا مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيمًا )


    وقال رب العزة سبحانه وتعالى: ( فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ )

    إن كنتم صدقتم في دعوى الإيمان بالله واليوم الآخر فردّوا ما تنازعتم فيه إلى كتاب الله وإلى سنة نبيِّه صلى الله عليه وسلم .

    عندما تتناقش مع طالب علم – فضلا عن جاهل – في مسألة ما ، فتراه يُقدّم أقوال الرجال ، وآراء أهل العلم قبل أن يُقدّم الدليل من الكتاب والسنة .
    فإذا ما استحضرت الدليل وسُقته له على أحسن نسق ، مُبيّناً مَن روى الحديث بل ودرجته ، فتُفاجأ به يقول : قال شيخنا كذا !

    فيتبادر إلى ذهنك قول ابن عباس رضي الله عنهما : ألا تخافون أن يخسف الله بكم الأرض ؟! أقول لكم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وتقولون قال أبو بكر وعمر ؟!

    أو قول ابن عمر رضي الله عنهما : أرسول الله أحق أن يتبع أم عمر ؟!

    لقد قدّم ابن عمر رضي الله عنهما قول رسول الله صلى الله عليه وسلم على قول أبيه !
    ومن هو أبوه في الإسلام ؟

    هكذا تكون الأسوة والقدوة .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    27 - 10 - 2002
    الدولة
    السعودية / جدة
    المشاركات
    10,221

    جزاك الله خيرا وبارك فيك ونفع بك أبا يعقوب

    اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    المشاركات
    3,565
    شيخنا الفاضل
    أثابكم الباري .. ورفع المولى قدركم .
    إشارة : رب حقيقة مرت كطيف جال في الخلجات؛ فتزودا فالعيش ظل زائل؛ وهناك ينعم صاحب الحسنات
    إن القلب ليحزن وإن العين لتدمع . رحمك الله يا أمي الحبيبة
    موعدنا الجنة
    كم افتقدكِ أمي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    16 - 6 - 2003
    المشاركات
    7,258
    الرسالة الأصلية كتبت بواسطة أينور الإسلام
    شيخنا الفاضل
    أثابكم الباري .. ورفع المولى قدركم .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,421

    هكذا يجب أن تكون القدوة وهكذا يجب ان يكون الإتّباع .

    بارك الله فيك شيخنا الفاضل عبدالرحمن السحيم .
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  6. #6
    سدن غير متواجد حالياً اللهم إنا نسألك رضاك والجنة
    تاريخ التسجيل
    13 - 3 - 2003
    الدولة
    مملكتنا الغالية
    المشاركات
    893
    الرسالة الأصلية كتبت بواسطة أينور الإسلام
    شيخنا الفاضل
    أثابكم الباري .. ورفع المولى قدركم .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    14 - 3 - 2003
    الدولة
    المملكة العربية السعودية- الرياض
    المشاركات
    6,992

    بسم الله الرحمن الرحيم

    جزاك الله خير شيخنا الفاضل ونسال الله الا يحرمك الاجر



    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخوكم البتار النجدي
    أبو محمد

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    21 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسْـلام
    المشاركات
    25,064

    هكذا يجب أن تكون القدوة وهكذا يجب ان يكون الإتّباع .

    بارك الله فيك شيخنا الفاضل عبدالرحمن بن عبدالله السحيم .

  9. #9

    هكذا يجب أن تكون القدوة وهكذا يجب ان يكون الإتّباع

    [c][/c]


    بارك الله فيك شيخنا الفاضل عبدالرحمن السحيم .

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    28 - 12 - 2002
    المشاركات
    107
    وفقك الله ياشيخ عبدالرحمن وبارك في علمكم وسدد على درب الهدى خطاكم ...

    محبكم ...
    الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ د / عبدالكريم الخضير حفظه الله

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    8 - 4 - 2002
    المشاركات
    2,598

    بارك الله في عمرك ووقتك شيخنا الفاضل

    ونفع بك
    <CENTER><CENTER></CENTER></CENTER>
    أبحرت في بحر الكلامِ لأقتفـــي **** أحلى كليماتٍ وأحلى الأحــرفِ
    لكنما الأمواج أردت قاربــــــــي **** فتحطمت خجلا جميع مجادفـــي
    لو أنني أنشدت الف قصــــــــيدة **** لوجدتها في حقكم لا لن تفــي

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    19 - 3 - 2003
    المشاركات
    1,222
    أحسن الله اليكم يا فضيلة الشيخ
    اضيف كلاما لابن القيم في موضع آخر لو اذنتم

    قال ابن القيم رحمه الله في الوابل الصيب :

    قال تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ وَلَا تَجْهَرُوا لَهُ بِالْقَوْلِ كَجَهْرِ بَعْضِكُمْ لِبَعْضٍ أَن تَحْبَطَ أَعْمَالُكُمْ وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ ) [ الحجرات : 2 ].
    فحذر المؤمنين من حبوط أعمالهم بالجهر لرسول الله صلى الله عليه وسلم كما يجهر بعضهم لبعض، وليس هذا بردة، بل معصية تحبط العمل، وصاحبُها لا يشعر بها، فما الظن بمن قدم على قول الرسول صلى الله عليه وسلم وهديه وطريقه قولَ غيره وهديَه وطريقَه؟! أليس هذا قد حبط عمله وهو لا يشعر؟! ومن هذا قوله صلى الله عليه وسلم: ( من ترك صلاة العصر، فقد حَبِط عمله ) .
    ومن هذا قول عائشة - رضي الله تعالى عنها وعن أبيها - لزيد بن أرقم - رضي الله عنه- لما باع بالعينة : ( إنه قد ابطل جهاده مع رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ إلا أن يتوب )
    وليس التبايع بالعينة ردة، وانما غايته انه معصية ! انتهى كلامه رحمه الله
    قال نبينا محمد عليه الصلاة والسلام ( إن الرجل ليتكلم بالكلمة من رضوان الله تعالى،ما كان يظن أن تبلغ ما بلغت، يكتب الله له بها رضوانه إلى يوم يلقاه، وإن الرجل ليتكلم بالكلمة من سُخط الله، ما كان يظن أن تبلغ ما بلغت،يكتب الله له بها سُخطه إلى يوم يلقاه)
    السلسلة الصحيحة 888

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    29 - 4 - 2003
    المشاركات
    181

    جزاكم الله خيرا

    وجعلكم ذخرا للاسلام والمسلمين.

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,259

    شكر الله سعيكم ، وبارك فيكم

    الأحبة الأفاضل :

    أبو ربى

    البتار النجدي

    مسك

    ولد السيح

    ماجد الجهني

    أحمد بن حنبل

    شكر الله مسعاكم

    وسدد على طريق الخير خطاكم

    وثبتكم وأيدكم وآواكم
    =============


    الأخوات الكَريمات

    أينور الإسلام

    زوجة مجاهد

    سدن

    الخير

    أم اليمان

    شموخ


    بارك فيكن وفي جهودكن

    ونفع بكن

    وأحسن إليكن



    ملحوظة :

    قول عائشة - رضي الله تعالى عنها وعن أبيها - لزيد بن أرقم - رضي الله عنه- لما باع بالعينة : ( إنه قد ابطل جهاده مع رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ إلا أن يتوب )

    رواه البيهقي والدارقطني وهو حديث ضعيف .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    المشاركات
    3,984

    جزاك الله خيراً ياشيخ عبدالرحمن السحيم .

    أخوك فارس المشكاة .

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •