النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    20 - 4 - 2005
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    13

    هل هذا يصح

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد : أنا بعض الأوقات أطلع مع الأسرة في زيارة سياحية لبعض مناطق المملكة ونستأجر شقة لنجلس بها عدة أيام وحيث أني لا أطمئن أن أترك الأهل لوحدهم في الشقة فأضطر أن أصلي في الشقة فهل يجوز ذلك والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أبو محمد

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,355
    .

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    يجوز للمسافر أن يُصلي في المكان الذي يَنْزِل فيه ، وذلك أن المسافر لا تجِب عليه جُمعة ولا جماعة ، وإن حضر الجمعة أجزأته .

    فالمسافر النازل في البلد لا تجب عليه الجماعة ، بدليل ما رواه الإمام أحمد عن موسى بن سلمة قال : كنا مع ابن عباس بمكة فقلت : إنا إذا كنا معكم صلينا أربعا ، وإذا رجعنا إلى رحالنا صلينا ركعتين . قال : تلك سُـنة أبى القاسم صلى الله عليه وسلم .
    ورواه مسلم عنه قال : سألت ابن عباس كيف أصلي إذا كنت بمكة إذا لم أُصَلّ مع الإمام ؟ فقال : ركعتين ، سُنة أبي القاسم صلى الله عليه وسلم .
    ومما استدلوا به قوله صلى الله عليه وسلم : إذا مرض العبد أو سافر كُتب له مثل ما كان يعمل مقيماً صحيحاً . رواه البخاري .
    قال ابن حجر : ففضل الجماعة حاصل للمعذور – ثم ذَكَرَ الحديث – .

    قال ابن قدامة : وأما المسافر فأكثر أهل العلم يرون أنه لا جمعة عليه ، قاله مالك في أهل المدينة ، والثوري في أهل العراق ، والشافعي وإسحاق وأبو ثور ، وروي ذلك عن عطاء وعمر بن عبد العزيز والحسن والشعبي .
    وقال أيضا : وإن أحبّ أن يجمع بين الصلاتين في وقت الأولى منهما جاز ، نازلاً كان أو سائرا ، أو مقيما في بلدٍ إقامة لا تمنع القصر ، وهذا قول عطاء وجمهور علماء المدينة والشافعي وإسحاق وابن المنذر . اهـ .

    وإذا كان الإنسان يَخاف على نفسه أو على ماله أو على أهله ، فيجوز له التخلّف عن الجماعة وإن كان مُقيماً .

    وقال أيضا :
    وَمَنْ كَانَ فِي مَوْضِعٍ عِنْدَ رَحْلِهِ ، فَخَافَ إنْ ذَهَبَ إلَى الْمَاءِ ذَهَبَ شَيْءٌ مِنْ رَحْلِهِ ، أَوْ شَرَدَتْ دَابَّتُهُ ، أَوْ سُرِقَتْ ، أَوْ خَافَ عَلَى أَهْلِهِ لِصًّا ، أَوْ سَبُعًا خَوْفًا شَدِيدًا ، فَهُوَ كَالْعَادِمِ . اهـ .
    يعني : أنه كالعادِم للماء ، فيتيمم للصلاة ، ولا يُعرِّض نفسه أو أهله أو مالَه للخطر .

    وهنا :
    هل يجوز الْجَمع مِن أجل الريح الشديدة ؟
    http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=109142

    هل يجوز للزوج ترك زوجته الحامل ليحجَّ ؟
    http://almeshkat.net/vb/showthread.php?p=570783

    والله تعالى أعلم .
    التعديل الأخير تم بواسطة مشكاة الفتاوى ; 05-18-15 الساعة 1:12 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •