النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    29 - 6 - 2005
    المشاركات
    45

    هل يجوز ان يطلق المسلم على نفسه مسمى ارهابي؟؟؟

    [c][/c]



    شيخنا الفاضل جزاك الله خيرا

    سؤالي : هل يجوز أن يسمي المسلم نفسه بإرهابي ؟؟؟

    و يبني هذا الكلام على اساس الاية الكريمة {{ و أعدوا لهم ما استطعتم من قوة و من رباط الخيل ترهبون به عدو الله و عدوكم }}

    و ان يعتبر أن الارهاب واجب على كل مسلم و يستدل على ذلك بالاية الكريمة ؟؟؟

    و هل هذا استدلال صحيح ؟؟؟

    و اذا كان ذلك جائزا فما رأي فضيلتكم فيمن يسمي نفسه في أحد المنتديات بإسم "ارهابي" الا يعد ذلك تنفيرا من الاسلام خصوصا لمن لا يعرف عن الاسلام شي الا ما يعرفه من الاعلام المهاجم للمسلمين ؟؟؟

    بارك الله فيك شيخنا الفاضل و بارك في علمك

    و أثابك جنته ،،،

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,678
    .

    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    وجزاك الله خيراً .
    وبارك الله فيك
    وأثابك الله

    الإرهاب في الآية بمعنى الإخافة ، أي تُخيفون العدو ، كما قاله غير واحد من المفسِّرين .
    وذلك يكون بإعداد العُدّة ، والاستعداد لِلقاء العدوّ ، وتَعلّم الرمي وفنون القِتال ، وليس بالجعجعة والصياح !

    قال الشوكاني رحمه الله :
    الإرهاب للعدو إنما يكون العدد والْمُدَد والعِدّة والشِّدة والسلاح الْمُعَدّ للكفاح ، ولهذا يقول الله عز وجل : (وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ وَمِنْ رِبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ) وأي إرهاب يحصل في صدر العدو لمن تظاهر له في الْحُلَى والْحُلَل ؟! فإن هذا اللابس إنما تشبه بِربّات الْحِجَال ! وخرج من عديد الرجال ! وهل يقول عاقل إن ملابس النساء تؤثر شيئا من المهابة في صدر أحد من بني آدم ؟
    وما أحسن قول أبي العتاهية في ابن معن بن زائدة :
    فما تصنع بالسيف إذا لم يَك قتالا *** فكسّر حلية السيف وصغ من ذاك خلخالا

    فإنه ها هنا أمره أن يَنْزع الحلية المختصة بالرجال ويجعل مكانها الحلية المختصة بالنساء لمشابهته لهن ومهانته عند الناس . والحاصل أن الترهيب على العدو هو مقصد من مقاصد الشرع ، ولكنه لا يكون إلا بما عَرَّفْناك . اهـ .

    فالحاصل أن الأسماء والتسميات لا تصنع بالعدو شيئا !
    فالصياح والجعجعة .. لا تصنع شيئا !

    وعموما .. إرهاب العدوّ مطلوب – كما قرّره العلماء – وها هو العدوّ يُرهبنا أو يُحاوِل ! بصواريخه وطائراته .. وعُدده وعتاده !

    أما التسَمّي بهذا الاسم فهو خِلاف الأصل ..
    خاصة مع ما أُلصِق بهذه الصِّفَة إعلامياً ..
    وأصبح من يَخرج على الناس يَضرب برَّهم وفاجرهم يُسمى كذلك . فليس لأحد أن يتسمّى به

    والله تعالى أعلم .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •