النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    23 - 3 - 2009
    المشاركات
    12

    قراءة سورة البقرة للعلاج من الوسواس

    بسم الله الرخمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شيخنا الفاضل انا اعاني من الوسواس القهري منذ سنوات وارفض رفضا باتا الذهاب الى العيادات النفسيه فأنا ادعوا الله دائما ان يكون القران هو سبب شفائي وليست الادويه النفسيه ولكن مالافصل هل اقرا سورة البقرة عندما اصلي ركعتين اخر الليل ام اني ابدا من بداية المصحف الى ان اختم القران؟
    وجزاكم الله خيرا
    اتمنى ان تدعوا لي بالشفاء العاجل وان اكون ممن يعبد الله حق العباده

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,531
    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    وجزاك الله خيرا . وشفاك وعافاك .

    الأمر موسّع في قيام الليل ؛ فإن قرأت من سورة البقرة أو مما تيسّر لك ، فهو جائز من غير الْتِزام قراءة مُعينة يستمرّ عليها صاحبها .
    وإن قرأت من أول المصحف إلى آخره فهو أفضل ؛ لأن ذلك يتضمن المرور على جميع آيات القرآن ، ويحصل للقارئ أجْر ختمة .

    والله تعالى أعلم .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •